مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأحد 22 سبتمبر 2019 11:57 مساءً

  

كتابنا
يوسف الكويليت
حوار الرياض.. هل يستنسخ اتفاق الطائف؟!
الثلاثاء 10 مارس 2015 07:21 مساءً
لا ندري إن كانت الرياض سوف تعيد نجاح اتفاق الطائف بين اللبنانيين، لنرى اليمنيين بطوائفهم وقبائلهم المتعددة لديهم الرغبة والنية الحقيقية للتفاهم على مستقبل بلادهم وتجنيبها مستقبلاً مجهولاً،
من يحكم اليمن.. الدولة الشرعية.. أم الطائفية؟!
الأربعاء 25 فبراير 2015 08:25 مساءً
قيل إن العرب لديهم عقدة المؤامرة الخارجية، وبصرف النظر عن مطابقتها للواقع من عدمه، فالمؤامرة موجودة في الفكر السياسي ليس بين الضعيف والقوي، وإنما بين الأنداد المتساوين بالنفوذ وفرض
اليمن الحوثي!!
الأربعاء 11 فبراير 2015 09:48 صباحاً
لعقود ماضية كنا نحتفل بذكريات بلد المليون شهيد في الجزائر، لأنها كانت المثل الأعلى في التضحيات الكبرى للتحرر من الاستعمار الفرنسي، وحالياً نبكي على مقتل مليوني شهيد سوري راحوا ضحية دولة
إيجابيات تفاعلنا مع العالم..
الاثنين 02 فبراير 2015 11:51 صباحاً
يعتب الكثيرون على كتّاب الرأي السياسي، لماذا ينصب اهتمامهم على الشأن الخارجي قبل الداخلي وخاصة العلاقات الاقتصادية والسياسية مع أن المعالجات الداخلية التي ينشرها كتّاب الرأي المحلي أكثر من
اليمن المحيّر.. والمحتار..
الخميس 08 يناير 2015 05:14 مساءً
لا تبدو الصورة واضحة في الأحداث التي تجري في اليمن، فهناك شبه إجماع عسكري وأمني وقبلي لاستسلام الحوثيين، فهل السبب هو قوتهم وتنظيمهم وشعاراتهم التي يطرحونها، أم أن هناك تواطؤاً عاماً سهّل
فرقاء اليمن.. المشكل سياسي أم أزمة وطن؟!
الخميس 11 ديسمبر 2014 01:49 مساءً
 اليمن كلبنان دفع أثماناً باهظة من الفوضى الموروثة والمولودة، فكلّ ما جرى كان البحث عن طريق يفضي لحل تناقضات قبلية ومذهبية، وهيمنة زعامات وأحزاب مدعومة من قوى تتقارب معهما، أو تتباعد وفقاً
أمريكا.. جذور العنصرية.. وعوامل تفجيرها..
الجمعة 28 نوفمبر 2014 10:07 صباحاً
في أمريكا لا يزال الفصل العنصري قائماً رغم التشريعات وقوانين الردع غير أن تكرر المصادمات بين الشرطة الأمريكية والسود، والتي غالباً ما يكون ضحاياها من السود والذين، في غالب الأحيان لا تدينهم
اليمن.. في أي مدار تسير قافلته؟!
الثلاثاء 11 نوفمبر 2014 03:01 مساءً
يستعصي على أي محلل لشؤون اليمن فهمُ طبيعة التحالفات والارتدادات، التوافق والتعارض؛ لأن البيئة ذاتها الحاضنة لكل شيء تتغير مع الظرف السريع، وأن إيقاع الحياة مهما كان مسالماً ونقياً، فأدوات
من سيغرق في مستنقع اليمن؟!
السبت 11 أكتوبر 2014 12:22 مساءً
بإمكان أي فيصل يوجِد تحالفاً باليمن أن يسقط أي سلطة، لأن الجميع يملكون السلاح والدعم الخارجي مع أن المواطنين ملّوا كل الوجوه القديمة والجديدة، والبحث عن شخص يجمع الشتات القبلي والطائفي
من سيغرق في مستنقع اليمن؟!
السبت 11 أكتوبر 2014 10:50 صباحاً
 بإمكان أي فيصل يوجِد تحالفاً باليمن أن يسقط أي سلطة، لأن الجميع يملكون السلاح والدعم الخارجي مع أن المواطنين ملّوا كل الوجوه القديمة والجديدة، والبحث عن شخص يجمع الشتات القبلي والطائفي