مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع السبت 21 سبتمبر 2019 02:07 صباحاً

  

كتابنا
بكر أحمد
المركز الإعلامي لماذا في مأرب وليس في حضرموت
السبت 11 مارس 2017 10:31 مساءً
من الطبيعي ان يكون المركز الإعلامي لأي دولة كانت هو في عاصمتها، وبما أن العاصمة تحت الإحتلال الفارسي التي كانت رابع عاصمة عربية تسقط في اياديهم، فهنالك عاصمة مؤقتة تدعى عدن والتي كان من
الشيعة البشعون والاستعلاء الفارسي
الاثنين 06 مارس 2017 05:23 مساءً
هناك كتاب الفته باحثة اجنبية اسمها  جويا بلندل  اسمه (  صورة العرب في الأدب الفارسي الحديث) والصادم من هذا العنوان هي تلك النظرة الأصيلة لدى الفرس تجاه كل ما يمت للعرب بصلة، وإن كنا نعرف
جبهة نهم !!
الأحد 05 مارس 2017 07:03 مساءً
تم فتح جبهة في مأرب منذ ما يقارب السنتين ، وكان وحسب هدفها المعلن بأنها ستتجه نحو صنعاء لإستعادتها إلى حضن الدولة من جديد ، وعلى هذا الأساس تم العناية بها عبر تزويدها بمختلف الأسلحة النوعية
سلفية الجنوب ليست خيارا إجباريا
الاثنين 27 فبراير 2017 12:25 مساءً
يقول ابن تيمية في أحد اشهر فتاويه : في المجلد الأول من كتاب الفتاوى الكبرى، في «رجل يصلي يشوش علي الصفوف التي حواليه بالنية وأنكروا عليه مرة ولم يرجع».. وقد أفتي ابن تيمية بقتله حيث يقول:
روسيا وإيران والمجلس السياسي
الاثنين 22 أغسطس 2016 02:34 مساءً
لم يشكل دهشة كبيرة ذلك الإعتراف الروسي الإيراني بالمجلس السياسي الذي تشكل ما بين الحوثيين والرئيس المخلوع، فمن ينظر إلى اوضاع المنطقة أولا ثم إلى تشابك المعارك السياسية والاقتصادية العالمية
الزيدية في أبشع صورها!
الاثنين 28 ديسمبر 2015 12:39 مساءً
عندما نتحدث عن التمذهب والطائفية فهذا لا يعني إطلاقا بأن المتحدث هو طائفي أو منحاز إلى أحد المذاهب، فالتمذهب في الدين هو أحد اهم أسباب سقوط الدين وتشتته وتحوله من اداة أخلاقية بناءة إلى معول
ماذا يعني إغتيال محافظ عدن ؟
الأحد 06 ديسمبر 2015 01:18 مساءً
أن الأيادي العابثة تستطيع ان تصل إلى أي مكان وتنفذ ما تريد في أي زمان، وأنها تعرف تفاصيل المسئولين وتحركاتهم، أنها تمتلك الكلمة الأخيرة في أي موضوع وتستطيع ان تسقط أي عمل لا يروق لها.ان وجود
إذا ما الحل يا أنصاف ما يو )؟
الثلاثاء 01 ديسمبر 2015 02:27 مساءً
هل تفاجأ البعض بأن يقر أخيرا رئيس حزب الإصلاح في عدن بحق الجنوب في حريته وأن يضع العلم الجنوبي خلف صورته ويرفقها بتهنئة بمناسبة الثلاثين من نوفمبر، شخصيا لم اتفاجأ، وذلك ليس إقرارا مني بوطنية
اما ( الإمارات ) وإما ( الإصلاح وداعش )
الجمعة 13 نوفمبر 2015 10:00 مساءً
لا يمكن لنا أن نتصور أن الجنوب العربي قد يخطو خطوة واحدة دون ان تقف معه وتدعمه دولة الامارات العربية المتحدة، فبدون هذه الدولة العربية الشقيقة والتي لم تبخل حتى بدماء أبناؤها لأجل تحريرنا من
الشعب وبحاح
الثلاثاء 10 نوفمبر 2015 05:12 مساءً
هو سؤال واحد أجده في اعين كل مواطن جنوبي، ماذا يفعل بحاح في الرياض هو وأركان حكومته بعد أن كدس المناصب بيديه، فهو يشغل الان منصب نائب الرئيس ورئيس مجلس الوزراء، وحسب علمي وعلم كل العالم بان عدن