مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 12:25 مساءً

  

كتابنا
جاكلين أحمد
حكايتي مع القهوة!
الاثنين 23 يوليو 2018 10:12 صباحاً
في كل مكان أدخله يقدمون لي القهوة وفي ظنهم أنهم يكرمونني بفعلتهم تلك .. أهز رأسي شاكرة ومعتذرة . أنا لا أشرب القهوة ولا أحبها . تتجه الي الأنظار .. معقوووول . لاتشربين القهوة . أبتسم في خجل ، نعم لا
لحج ..عابرة المحن صانعة الحياة رغم مايسكنها من الموت !
الثلاثاء 26 مايو 2015 05:45 مساءً
  لم أكمل اليومين من عمري عندما عادوا بي الى لحج، كنت لا أعي شيء من الدنيا ولا تميز حواسي حتى الهواء ولونه من حولي ،كانت لحج باكورة أيامي ، وترابها حناء أقدامي التي عانقتها ببرائة الأطفال ،
نحتاج لمن يؤمن بالنظافة
الثلاثاء 17 يونيو 2014 09:14 صباحاً
حياتنا ككل أسلوب .. يختلف أو يتفق مع الغير ليس هذا المهم .. الأهم أن لا يكون ذلك الأسلوب سببا في ضرر الأخر .. والمهم أيضا أن يكون أسلوبا إيجابيا .. لأنه وللأسف أصبحت كل أساليب الحياة في مجتمعنا
نساء العرب وكأس العالم !
السبت 14 يونيو 2014 08:24 مساءً
  خلال اليومين المنصرمين .. واعني خلال مباريات كأس العالم في البرازيل .. كانت أنظار العالم كله متجهة نحو تلك المستديرة الصغيرة المدللة معشوقة الجميع .. صانعة أمجاد الفرق .. الجميع كان مستمتعا
وصمة عار على ضمير الكون
الأحد 14 أبريل 2013 06:29 مساءً
كل جيل نرزح تحت جبروته ..او نستفيد منه في حياتنا سبق وجوده طفل نما بطريقة اهلته للسير نحو احد الطريقين وحسب ظني ان كل ما ستنتجه المرحلة التي نحشر فيها اليوم اطفال نبتت على اطراف ارواحهم ثقافة
شعب بحمد الله مقتول..منبوذ.
الأحد 18 نوفمبر 2012 10:19 صباحاً
للحقيقة ثمن..ويبدو ان ثمنها باهضا جدا في بلد المليون سارق او قد يفوق عددهم المليون لانعلم حقيقة كيف يتكاثرون بهذه السرعة المذهلة (كالبيكمونات) لكنه الواقع ..واقع تكاثر الفساد الذي اصبح يكرم
مثقف مع مرتبة الجوع
الثلاثاء 02 أكتوبر 2012 03:06 مساءً
في كل العوالم وعلى اختلاف قناعاتها واتجاهاتها...وحتى كما اظن دائما تلك التي لم نكتشفها بعد..يكون فيها للحرف حضور بهي تتعلق به ملايين الاذان والاعين..كأنه فسيفساء قديمة آتية من حيث
واصبح الجزار قائدا للحوار..
الأحد 23 سبتمبر 2012 11:30 مساءً
كثيرا ما اسمع هذا المثل (شجن قتل العجوز) والذي يحكي مأساة عجوز شاهدت بالمصادفة مجموعة من الناس.. فقادها الفضول الى ان تحشر نفسها بينهم لتعرف مالموضوع حتى ماتت دهسا دون ان يشعر بها احد..وهكذا هو
(ياسين)..خارقا لعادة العنف والكره والحقد، ساحر الفكرة والعقل
الاثنين 03 سبتمبر 2012 11:28 صباحاً
تتراكم الافكار على كافة الزوايا..كل منا ولديه فكرته الخاصة وله موهبة لم يسبقه غيره اليها في تفسير فكرته وترجمتها على الواقع..والفكرة ليست وليدة الدقائق ولاتأتي بين ليلة وضحاها ولكنها نتاج عمل
مربية اجيال في زمن الجهل
الجمعة 31 أغسطس 2012 08:11 مساءً
لكل شيء قديم عبق غريب ..ينثر النور حوله كلما مرت ذكراه على مسامعنا ..او عاد شريطه العتيق امام اعيننا ..وليس بالضرورة ان يكون شيء جميل وبالتالي هو ليس سيء الذكر.. مافعله اجدادنا ورغم التطور الذي