مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 03:20 مساءً

  

كتابنا
علي ثابت القضيبي
لِنَثق بالإنتقالي كثيراً وكثيراً ايضاً ..
الاثنين 16 سبتمبر 2019 09:30 صباحاً
طوال الفترة المنصرمة - تحديداً من ٤ مايو ٢٠١٧م وحتى اليوم - فقد أثبتَ المجلس الإنتقالي الجنوبي بأنهُ لاعبٌ مُتمكّنٌ في الحلبة السياسية هنا ، مع أنها حلبة جامحة هائجة ، ومع ذلك فهو يَتَنَقّلُ في
ياقيادة الإنتقالي .. أنتبهووووا !
السبت 31 أغسطس 2019 11:19 مساءً
  @/ اليوم ، مُعظم جنوبنا يجأرً بالإنفجاراتِ والقوارح ، يعني الحربُ ، والكارثةُ الإصلاح وكلٌ الشمال في خانة الخصوم ، والحربُ ليست قوارح وإنفجاراتٌ وحسب ، بل هي حربٌ إعلاميةٌ - كما عايشنا
(( الإعلام والتّعاطي مع المعلومة .. ))
الثلاثاء 27 أغسطس 2019 04:00 صباحاً
  ١// مع تنوع وسائط الإعلام والفضائيات وتعددها ، فقد شابت المجتمعات حالة هوسٍ ولغطٍ صاخبة ، وهي ألقت بظلالها على الوعي المجتمعي للناس من خلال التّعاطي المشوّه مع المعلومة المتدفقة إلينا ،
جنوبنا والخروج الأخير من القُمقُم ..
الجمعة 16 أغسطس 2019 01:19 مساءً
 في ٧يوليو ٢٠٠٧م ، بل وقبل ذلك بكثيرٍ ايضاً ، فقد تململ جنوبنا بعنفٍ مُعبراً عن رفضه المطلق لنتائج ماتَلى ٧يوليو ١٩٩٤م ، حتى وإن شَابَ ذلك قدراً من التّذبذبِ في الحدّةِ بين وقتٍ وٱخر ، لأنّ
التحالف وثنائية الشرعية والجنوب ..
الأحد 04 أغسطس 2019 11:11 مساءً
    @/ يمكنني الجزمُ أن وصول الذراع الإيراني الى تخومنا مثّل كابوساً مرعباً لأخوتنا في الجوار ، وهذا طبيعيٌ ، وهو الملفٌ الساخن على طاولة التحالف الذي جاء على خلفية هذا الوصول ، يُوازيه
(( يا أصحاب المياه ! ))
الأربعاء 24 يوليو 2019 11:27 صباحاً
  @/ المياه هي مشكلةٌ تعصف بعدن بكاملها اليوم ، وهذا مع تفاقم موجات النزوح والتوافد العبثي اليها من كل حدب وصوب ، ومشكلة المؤسسة العامة للمياه / عدن هي في عقلية إدارة هذه المشكلة ، أو في لجؤها
(( إفتحوا الأجواء للطيران المنافس ! ))
الخميس 11 يوليو 2019 09:20 صباحاً
        @/ ستظلٌ حادثة طائرة اليمنية الأخيرة كابوساً يؤرق مضاجع ركابها لأمدٍ ، فهي كارثيةٌ بكل المقاييس ، وهذا لولا لطف الله وحنكة طيار الرحلة .. بعدها توقعنا أن تتدارس السلطات أمر
( ٧/٧ اليوم والأمس .. )
الأحد 07 يوليو 2019 10:24 مساءً
  @/ اليوم - ٧/٧ - هو يوم الشؤم بالنسبة لنا ، وهذا كان في ٩٤م ومابعده ، ولكن اليوم ، ومن يقرأُ في حيثياته على أرضنا ، سوف يقف على مفارقاتٍ تثيرُ العجب ولاشك ، وأولها أن الطاغوث - عفاش - إندثر وغاب
(( مَن تنكّروا للٱمارات ! ))
الخميس 27 يونيو 2019 06:24 مساءً
  ١/ تحتفظُ مخيّلتي بشريط ذكرياتٍ مخملي الدّلالات والمحتوى ، ووقائعه تصورُ لحظات مابعد إنكسار الحوثعفاشيين ومطاردتهم الى خارج عدن ، وفي طيّاته تتجلّى معالم الفرحة الطّاغية على كلٌ الوجوه
(( مهزلة الحرب عند السلطة الشرعية !! ))
الأربعاء 24 أبريل 2019 12:00 صباحاً
  ١/ بعد التصريح الأخير والصّادم لوزير الدفاع اليمني - المقدشي - بأن ٧٠٪ من قوام الجيش الوطني غير موجودين في المعسكرات ! وهو تصريح قوبل بإستهجانٍ كبير في شارعنا ، بل ودعت نُخب محلية الى ضرورة