مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 20 سبتمبر 2019 01:13 مساءً

  

كتابنا
عاصم السادة
لماذا كل هذا الدفاع عن "اليمنية"؟
الاثنين 01 يوليو 2019 09:55 مساءً
لا اجد ما يستوجب الدفاع عن قيادة هيئة طيران اليمنية الا اذا كان هناك علاقات شخصية او غير ذلك تربط قيادة "اليمنية" والمدافعون عنها..فهذا شيء آخر.! قبل إقلاع الطائرة رفعت الى قيادة هيئة الطيران
ماذا بعد هجوم "نيس" الارهابي في فرنسا.؟!
السبت 16 يوليو 2016 09:59 صباحاً
تتوسع دائرة الارهاب أكثر فأكثر.. وتمتد اذرعه نحو الدول الكبرى التي كانت تمد اليه الدعم اللوجستي العسكري والمادي في البلدان العربية لضرب الانظمة الحاكمة والتخلص من الزعامات القديمة لإحلال
الحوار (السعودي-الايراني) هو الحل.!
الأحد 10 يوليو 2016 05:38 مساءً
لن تهدأ عواصف الحرب الدائرة في الوطن العربي ولن تجدي المبادرات المقدمة كحلول سياسية هنا وهناك أكان من الامم المتحدة او مجلس الامن ما لم يتحاور الضدان ايران والسعودية ويتفقان على مبادئ ومحاور
مهزلة الكهرباء في الشحر ... إلى هنا ويكفي!
الجمعة 08 يوليو 2016 08:05 مساءً
كتب لهذا العيد أن يأتي في نجم النعايم والذي يمتاز بالرطوبة الشديدة حتى كانت العائلات تهرب من الساحل إلى الأرياف في مصياف مايعرف بموسم الخريف حيث تكون التمور ناضجة وكثيرة ومتنوعة ليعود
المرجعيات الاستفهامية !
الاثنين 21 مارس 2016 06:30 مساءً
ليس من مصلحة "هادي" ان تقف الحرب في تعز لانه يرى وقوفها يعني اخر وقوف له في ساحة العملية السياسية.! "هادي" لم يعد رئيسا الا في تعز فقط وما غيرها صارت شرعيته في حكم المنتهية حتى في (ابين)..ورغم
مخبرون وليسوا ساسة
الخميس 03 مارس 2016 11:24 صباحاً
لو ان النخبة السياسية ومطابخها تطيع وتخدم وطنها كطاعتها وخدمتها لمن تتبع خارجيا بذات الاخلاص لكان حالنا غير ما نحن عليه.! واذا تأملنا في الدول المُطاعة من هؤلاء لوجدناها صادقه مع نفسها
هكذا سيعود هادي الى صنعاء
السبت 14 مارس 2015 06:17 مساءً
يدرك هادي ان قراراته لم تعد تتعدى أسوار مكان إقامته وان الشرعية التي تنازل عنها ويحاول استردادها ليست سوى مادة إعلامية تستهلكها القنوات الإخبارية العربية فقط.. يدرك هادي ان الدول المجاورة
كله تمام "يا سيد".!
الخميس 12 مارس 2015 05:22 مساءً
ليس هناك ثورة تستبدل اللص بلص آخر ودكتاتور بمستبد ظالم أكثر كهنوتية وناهب ارضي بناهب ثاني إلا في بلادنا! نحن الشعب الوحيد الذي يترحم على اللص والمجرم والفاسد السابق لان من خلفهم أفتك فسادا
النخبة السياسية..فساد ذو حدين.!
الاثنين 09 مارس 2015 06:41 مساءً
حينما ارى النخبة السياسية العتيقه تتحاور وتجتمع وتناقش شؤون واحوال اليمنيين في الفنادق واروقة مقراتها اتوقع مكيده تعد وتطبخ بامعان لهذا الشعب بلا رحمة .. اتحدى ايا كان يقول لنا ان هذه النخبة
المتباكون على الدولة!
الجمعة 26 ديسمبر 2014 09:40 مساءً
كثر البكاء والنحيب على غياب الدولة في الظروف الراهنة بأسلوب تهكمي لم نسمعه من هؤلاء المتباكين بهكذا غيرة وحسرة خلال السنتين الماضيتين حتى يشعروك ان الدولة هم وبغيرهم يعني اللادولة.!  صحيح