مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 19 سبتمبر 2019 10:30 مساءً

  

كتابنا
منى تركي
يوم مرأة عالمي خفيف عليكم جميعا !
الجمعة 11 مارس 2016 06:48 صباحاً
 معي لم يكن الثامن من مارس محتملا بالمرة تجري العادة العدنية أن يكون الثامن من مارس يوما لتكريم الذكريات في الإذاعة، المدارس و الكليات صباحا، الفيس بوك والواتس آب طوال النهار و التلفزيون
التجارب الساطعة ، تكون فقط خارج دولاب السياسة المعطل
الأربعاء 04 ديسمبر 2013 05:28 مساءً
  طُلب مني أن أنظم المناشدات بقصد الحث على البدل لأجل أنس ، اعتذرت طالبة بعض الوقت ، فزحام ثالث هذا يحتل كل مساحات رأسي ، لكنني حرصت بين ساعة و أخرى على أن أراجع بضيق العاجز مستجدات الحملة ، و
إليكم الرهان ، المنطق بمواجهة (السهان )!!
الاثنين 05 أغسطس 2013 12:05 صباحاً
للثورة ضجيج ، أو كما قال الرفيق جيفارا يوماً . ضجيج نسكبه في كل أذن صماء ، حتى في تلك التي لا يملك أصحابها أفعالهم ، لكننا نملك أن ننقر على أجسادهم الخانعة برؤوس أقلامنا ، لنترك أثرا ، فإذا ما
لم كانت الحرب؟
الاثنين 29 يوليو 2013 01:55 مساءً
ننأى بأنفسنا عن تعميم الشر عملا بحسن الظن، فتغدو الحياة مبهمة . سؤال يؤرقني في يوليو هذا ، لم تداعوا محاربين ضدنا ؟ ألم يقولوا أنهم ظنوا في ظلم علينا يرفعونه وخير لنا يفرضونه ، أقصدهم من عامة
تعرجات وعي !
الأحد 21 يوليو 2013 02:57 صباحاً
ليس صحيحا أنّا كنا في الظلام، وأنقذتنا ديمقراطية الوحدة والحرية من بعدها، ولم نكن جوعى لينقذنا الريال اليمني، ولم نكن نعيش في خرائب ليُمن علينا بتشييد الفنادق والفلل الخاصة، ولم نكن كفارا
المخدرات.. للجميع!
الاثنين 10 يونيو 2013 01:30 صباحاً
  تحبون الأقاصيص؟ ومن لا يفعل، إليكم واحدة:   في زمن ما، وفي الشرق السحيق، بعيدا حتى عن الضفة التالية عبر المحيط، عاشت تنانين حمراء تنسج الحرير، تبيعه، ثم لا تنفق من ثمنه ولا حتى القليل،
كل عام و أنت العار
الأحد 24 فبراير 2013 02:41 صباحاً
عامان مضت على ذاك اليوم المشهود الذي تذكر الإصلاح فيه فجأة بأن الرجل الذي شاركوه الحكم سنين طويلة سفاح سارق ، ليسارعوا إلى الساحات يؤطرون مفترشيها من الشباب فينتهوا بتحييدهم و سرقة كل الثورة
جبار !
الثلاثاء 02 أكتوبر 2012 08:24 مساءً
كل ذي عاهة جبار ، عبارة انتشرت مؤخر على صفحات الفيس بوك مرفقة بصورة لأحد الرياضيين من ذوي الاحتياجات الخاصة المشاركين في دروة الألعاب " البارلمبية " في لندن ، حيث تركت نظرات العزيمة و الإصرار
متى ينطقون ؟!
الأربعاء 22 أغسطس 2012 12:20 صباحاً
طُلب مني أن أبدأ فأكتب مقالي الأول بدافع أن التجربة خير معلم ، فكرت طويلاً فيمَ و عمَّ أكتب ؟ هذه مقالتي الأولى فحُق لها أن تتميز بفكرتها ، فجالت الأفكار في رأسي و القضايا و هانت كلها أمام واحدة