مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 03:14 مساءً

  

كتابنا
أنيس صالح القاضي
من يعتذر لبريطانيا .. سيعتذر لعفاش
الجمعة 30 نوفمبر 2018 09:00 مساءً
بمناسبة الذكرى الـ 51 لثورة ال 30 من نوفمبر المجيدة، عيد الجلاء والتحرر من الاحتلال البريطاني، فإننا سمعنا ونسمع من يتندر ويحن لتلك الأيام سواء عاش جزء من حياته فيها أو لم يعش، بل وسمعنا من
ذهبتُ إلى الجنوبِ .. فلم أجدهُ
الأحد 08 أكتوبر 2017 05:36 مساءً
بعد غياب عن أرض الجنوب دام أربعة أعوام، ذهبت إليه - وفِي تعبير أدق عدت إليه - وفِي ذهني جنوب جديد يبدأ فيه أبنائه ببناء دولتهم المنشودة. عدت وفِي ذهني أنني تلقيت في صيف 2012م دعوة من تيار مثقفون من
بيان عدن التاريخي .. نظرة قانونية
السبت 06 مايو 2017 02:09 صباحاً
يعتبر بيان عدن التاريخي الصادر يوم 4 مايو 2017م من الناحية السياسية من أفضل البيانات التي صدرت حتى الآن عن الفعاليات الجنوبية بغض النظر عن حجم هذه الفعالية الحقيقي، وقد أخذ هذا البيان حقه
حلف قبائل حضرموت .. وإدارة الأزمة
الأربعاء 18 ديسمبر 2013 08:53 صباحاً
بقراءة البيان الختامي لمؤتمر قبائل حضرموت بتاريخ 10/12/2013م  بإمضاء حلف قبائل حضرموت، وما اعقبه من صدور بيان حلف قبائل حضرموت بتاريخ 15/12/2013م المتضمن لآلية تنفيذ الهبة الحضرمية، وإعمال قليل من
المنتجات السياسية .. بين الاسترخاص والمغالاة
الثلاثاء 07 مايو 2013 04:29 مساءً
على غرار ما هو سائد في الأسواق التجارية، من وجود سلع مقلدة أو ذات جودة متدنية، ولها ضريبة تدفع قسرا، منها ما يتمثل في أضرار بالاقتصاد الوطني (تجارة وتجاراً)، أو ما هو أهم من هذا وذاك أن هذه
بن علي .. ولغـة الأمـر الواقــع
الأحد 30 ديسمبر 2012 02:58 مساءً
بداية لست مع أو ضد بن علي، وإنما أقدم قراءت لما أراه من واقع يفرض نفسه، يقفز كثيرون من عليه، أو يتجاهلونه ولا يريدون الأعتراف به، قد أكون مصيبا وقد أكون مخطئا، وإنما أعبر عن وجهة نظري لا أكثر
مستقبل مكونات الجنوب الإسلامية(2 من 2)
الاثنين 24 ديسمبر 2012 10:29 صباحاً
  بناء على ما سبق ذكره في الجزء الأول من هذا المقال، ولكون المكونات الجنوبية الإسلامية أصبحت واقعا ملموسا، لا يستطيع أحد تجاوزه أو تهميشه، فإن تلك المكونات أمام تحد مستقبلي، يحتم عليها أن
مستقبل مكونات الجنوب الإسلامية(1-2)
الثلاثاء 18 ديسمبر 2012 02:13 صباحاً
مما لاشك فيه أن مكونات الجنوب الإسلامية على اختلاف مشاربها، ورؤيتها المستقبلية للجنوب، شاركت ولا تزال تشارك في العمل الثوري الجنوبي السلمي (الحراك الجنوبي) الرافض للظلم والقهر والنهب والسلب