مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الجمعة 25 سبتمبر 2020 03:39 مساءً

ncc   

ألا من مبلغ عني الرئيس رسالة
صناعة المجد من تحت الإنقاض
لا رئيس إلا هادي
القيادة الفلسطينية الجاهل عدو نفسه
المقاومة الجنوبية لمحافظة أبين
عدن الحياة
خطبة في الصميم !
آراء واتجاهات

النسر يحلق فوق الخليج والجزيرة العربية واليمن بشطرية ؟

حسن العجيلي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الخميس 12 ديسمبر 2019 08:26 مساءً

في القريب العاجل سنرى إحداث كبيرة متميزة ومثيرو للجدل في  منطقة الخليج والجزيرة العربية تلفت النظر وتوقد نار الأحقاد والضغينة وتلعب جهات دولية كبيرة في هذا الصراع  وتتدخل  قوى تقليدية متنوعة من الداخل تلك القوى هي ممن سشيعل  شعلة هذه الحرب الطويلة الأمد والأكثر بعدا سياسيا واقتصاديا وعسكريا وق تؤل الى صراع معقد يصعب ايجاد له الحلول السريعة نظرا للمصالح الكبيرة والتي ايضا قد تدمر كل المشاريع التي هي على الأرض ويبقى الصراع على ما تبقى تحت الأرض وتظل الأمور موزعة على مواقع تلك الدول الغازية للخليج  والجزيرة والعربية وتتوزع الأدوار الى كل من لهم علاقة بالملف في المنطقة لقد صدرت إشارة الضؤ الأخضر إلى كيانات الارتزاق والمقاولين في الحرب والدمار والتدمير وتخريب الأوطان العربية نعم إن نصيب دول الخليج قادم وسترسخ جدور المعارك ووفق اتفاقات دولية كبيرة نظر لما حدث لاقتصاديات من دول النفط في الشرق الأوسط العراق الأكثر انتاجا وليبيا وسوريا الذين ينتجون على مستوى استهلاك شعوبهم وما تبقى يذهب خزائن الحكام والسرقة واللصوص ونهايي حقوق الغلاباء من أبناء الشعوب المقهورة .

لقد أصبحت الثروة رأس الحربة في اي صراع لان من يتربعون الكراسي ويهتفون مناصات القرارات السيادية هم من الذين يصابون بالهلع والاضطراب النفسي لانهم لم يتمكنوا من هضم فريستهم من مسروقات اموال الشعوب العربية والخليجية لكن عندما يحصص الحق الكل يرمي بما يحمله على ظهرة كي يتخلص من نظرات البشر اليه ولايخاف الله في نفسه أو لعنة اللاعبين ولكن الله يمهل ولا يهمل وكثيرون سقطوا في وجل الخيانة والجبانة وتجرجروا في ساحات وعتبات المحاكم ومنهم من صرف بطلقة رصاص على رأسه لايساوي ثمنها قيمة مقصه أظافر ومنهم من ينتظر مصيره المحتوم وهنا مربط الفرس وهناك مقالة تقول من حفر حفرة لأخيه ليلا وقع فيها نهارا وعلى الأشقاء أن يلحقوا أنفسهم ويبطلوا غرور وسياسية الغرور والغلاء والعنجهية والعمل على توحيد صفوفهم لأنه يخدمهم أي وضع دولي أو يقدم خط دفاع عن قصورهم واموالهم وعليهم أن ينظروا في شاه ايران وحاكم ليبيا وبهلوان السودان وصقر العرب والمرحوم صدام حسين الذي كان ينهر اسرائيل بصواريخه عليكم الاستعانة بمصر وجيش مش مصر وقيادات مصر ليس لكم من حامي بعد الله الا شقيقتكم الكبرى أرض الكنانة اخر نصيحة لكم ومن التنبيه مشروع ربيعكم تم إعداده ومن الداخل سيتنفذ نسأل لكم التوفيق في كل خطواتكم وحتى لاتصبحوا ساحة صراع مصالح فقط في منطقتكم ....



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك