مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع السبت 26 سبتمبر 2020 08:23 صباحاً

ncc   

من خارج الله الله ومن داخل يعلم الله
يكفِنا ظلاما
في ذكرى ميلاد اليمن  ٢٦ سبتمبر ١٩٦٢م
سبتمبر مسيرة كفاح طويل من أجل أن نرى النور
{ شيئاً عايش في داخل الوجدان }
جرعات طافي لتغطية العجز بدأت في عهد عفاش وزادت ضراوتها في ظل غياب الدولة
في مستشفى الجمهورية من الفاسد؟
آراء واتجاهات

الحلول متعثرة والنتيجة مؤلمة

مقبل محمد القميشي
الذهاب لصفحة الكاتب
مقالات أخرى للكاتب
الثلاثاء 04 أغسطس 2020 01:54 مساءً

 

‏شعب مقسم ومجزء وتابع كان ذلك في الشمال أو في الجنوب كلهم في الهوى سوى:

 

 حد مع الأحزاب وحد مع الوجاهات ، وحد مع المكونات ( المقسمة أيضا ) وحد تابع للقاده العسكريين ، وحتى البلاطجة معهم قسمهم من الولاء ، وفوق هذا كله ( الكل خائن عند الكل ) 

والنتيجة موت وتدمير وفقر وتخلف وعداوات وأحقاد وهذا شي لا يمكن أحد ينكره لكن السؤال هنا كيف نوصل إلى نهاية لتلك المشاكل ،  

لابد من البحث عن حلول من قبل أصحاب القرار الذين يفضلون مصالحهم الخاصة على مصلحة شعبهم رغم صعوبة هذا البحث ،

 هناك في خلل مجتمعي ربما يعود ذلك إلى التخلف الثقافي أو مووروث جيني ( عنصري ) بحاجة إلى لقاح تفاديا لعدوى الأجيال القادمة أو علاج فعال لتلك الأمراض ، 

الشعوب تقدمت وتطورت ونحن نتآمر على بعضنا البعض ، ثرواتنا متعثرة منذ مايقارب ستين سنة نتيجة لتلك الصراعات التي تحدث هنا وهناك في مابيننا ،

وحتى وإن حصلنا على بعض الثروات القليلة في السنوات الأخيرة فإن تلك الثروات المكتشفة مقسمة على

الهوامير والذئاب الحمر التي لاتشبع ،

شعب دائما يؤمن بالشعارات الجوفاء ، ( ويفتقر إلى العمل المثمر على مر التاريخ ) 

وبالتالي هذا الشعب لايميز بين الحق والباطل نتيجة للنظرة القصيرة الضيقة ،

 

نحن بحاجة إلى أمرين أثنين لا ثالث لهما ، اما توحيد هذا الشعب ضد القيادات عن طريق ثورة عارمة جديدة لا رحمة فيها للمفسدين ,

أو أن تفيق تلك القيادات المتخاذلة من سباتها العميق وتتجه إلى توحيد نفسها وبالتالي تنكر ذاتها لصالح هذا الشعب ،

 

سنين مرت ونحن في الانتظار للتغيير 

ورغم صعوبة هذا الانتظار لازلنا منتظرين ، مافيش باليد حيلة طالما والشعب جماد لايتحرك

4/8/2020/



شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
تعليقات القراء
481354
[1] استيعاب دروس التاريخ
متابع للاحداث
الأربعاء 05 أغسطس 2020 06:08 مساءً
نعم..عفاش كان عدواً للجنوبيين..ولكن انتم الجنوبيون أشد عداوة وبغضاً وكراهية لبعضكم البعض..وأكثر إجراما وسفكاً للدماء وإنتهاكا للحرمات من بين كل أجناس البشر على وجه المعمورة..إذا حكمتم سوف تسفكون دماءكم هدراً بينكم...وما احداث 13 يناير ببعيد..تتعاملون فيما بينكم بلغة قبيحة عنصرية..اول سؤال يخرج من أفواههكم للاخرين...من اين انت؟ لغة تعبر عن مستوى أخلاقي دنئ ساقط وتعبر عن قلة الأصل والمحتوى الفكري الهابط..نتمنى أن تحمكوا انفسكم حتى نشهد دماءكم تهدر في الشوارع.


شاركنا بتعليقك