مؤسســــة عــــدن الغـــد للإعــــلام
آخر تحديث للموقع الخميس 24 سبتمبر 2020 01:02 صباحاً

ncc   

قائد اللواء الثالث حزم  يبعث برقية عزاء  في وفاة شيخ قبيلة المعامية بطورالباحة
الضالع : مدير الصحة يسلم سيارة الإسعاف لمستشفى السلام العام بقعطبة
تعز تدشن المخيم الطبي المجاني لمرضى العيون بمستشفي الثورة
القملي يهنئ قائد القوات المشتركة للتحالف العربي بالعيد الوطني للمملكة العربية السعودية
قائد قوات الحزام محور الصبيحة يعزي قبيلة المعامية بوفاة شيخها عزان المعماي
رئيس مصلحة خفر السواحل اليمنية يهنئ سفير خادم الحرمين الشريفين باليوم الوطني للمملكة
موعد انعقاد اول جلسة لمحاكمة قتلة الاغبري
ملفات وتحقيقات

إنجاز طريق باتيس رصد معربان سينهي معاناة ممتدة منذ عقود لمئات الآلاف من أهالي يافع

الأربعاء 16 سبتمبر 2020 12:42 صباحاً
يافع (عدن الغد) خاص :

إستطلاع/نايف زين ناصر

بين صور متعددة  لمعاناة مئات الآلاف من أهالي مديريات يافع في محافظتي أبين ولحج وبين جملة  التحديات والمعوقات  التي وقفت وتقف أمام إعادة العمل في مشروع طريق باتيس رصد معربان المشروع الحيوي والإستراتجي تظل  التطلعات معقودة  والآمال مرجوه  منذ عقود إلى اليوم  في إعادة إستئناف العمل في المشروع الذي توقف قبل سنوات و أن يرى  النور اليوم بعد طول إنتظار

 

التواصل مع الحكومة والجهات الدولية المانحه

عن طريق باتيس رصد معربان ودور وجهود السلطة المحلية في محافظة أبين ومواضيع أخرى التقينا بداية بالأستاذ السيد  مهدي الحامد نائب محافظ محافظة أبين الأمين العام للمجلس المحلي في المحافظة والذي تحدث  قائلاً :

 السلطة المحلية في المحافظة مهتمه  و مدركه  أهمية هذا المشروع الهام والشريان الحيوي  ومؤخراً  هناك   تواصل بين قيادة  السلطة المحلية أبين والحكومة حول هذا المشروع  وبكل تأكيد  نأمل من الحكومة  حضور دورها وتقديم مايمكن تقديمه وقد قام أخي المحافظ قبل أيام بنزول ميداني لمشروع الطريق ووجه عدداً من التوجيهات تتعلق بموضوع البدء في خطوات إعادة عمل المشروع    ولأجل إعادة العمل بهذا   المشروع الضخم  ذو الكلفة الكبيرة  والذي توقف قبل سنوات بسبب مامرت به أبين وكذا البلد بشكل عام  سنتوجه    للتواصل والتنسيق مع الجهات الدولية المانحة لتقديم مايمكن تقديمه لهذا المشروع الحيوي  الذي وأن أنجز سيمثل  نقلة نوعية  لها  إيجابيات كثيرة لأبناء يافع  في كل  الجوانب زراعياً وتجارياً وإقتصادياً ومعيشياً وتنموياً وخدمياً وإجتماعياً  وغيرها من الجوانب  إضافة إلى ربط مديريات يافع  أبين بمديربات يافع  لحج وربط مديريات يافع الجبلية في إطار المحافظة  بمديريتا دلتا أبين وغير ذلك من عمليات الربط بين المديريات والمناطق وختاماً نقول أن التحدي كبير ويجب تكاتف الجهود والعمل في عدة إتجاهات من أجل هذا المشروع الذي وأن رأى النور سيمثل  منجز تحقق ليافع وأبنائها بشكل خاص  و  لمحافظة أبين بشكل عام.

 

 

قطع في السابق  شوط لاباس به من المشروع

الأخ الشيخ ناصر عبدالله المنصري مدير عام مديرية خنفر رئيس المجلس المحلي في المديرية تحدث بدوره  قائلاً:

 

المشروع يعتبر مشروع إستراتيجي وحيوي   ليافع وسيكون  الشريان الرئيسي لربط يافع الحيد بيافع الساحل وربط مديريات يافع الثمان ببعضها وستتحقق فوائد كثيرة لاتحصى وحقيقة إستبشر أهالي يافع الساحل ويافع الجبل قبل سنوات ببدء العمل في المشروع في العام 2008م لكن مثلما يعرف الجميع أتت الرياح بما لاتشتهي سفن  أبناء  يافع بالحربان والأحداث التي عصفت بابين والبلد  وفيما مضى  قطع شوط لابأس به من المشروع حيث تمت  عملية الشق الصعب  والذي كان يمثل تحدي  قد أنجز منه جزء مهم  وبلغت نسبة  الأسفلت المنجز   25 ك  و18 ك جاهزة  للسفلتة تقريباً  ومسافة  الطريق من  باتيس بمديرية خنفر  إلى رصد  تبلغ 76 ك وبالنسبه لمعدات المشروع محفوظة المكائن والبوكلينات والكسارات ومحطة الأسفلت ومعدات أخرى مختلفة وهذه الآليات ماتزال في حالة جيدة وتحتاج لعملية صيانة فنية فقط واليوم هناك جدية موجودة لدى قيادة محافظة أبين في التواصل مع الحكومة لتقدم  مايمكنها تقديمه إضافة إلى التواصل مع الجهات الدولية المانحة وماقام به محافظ أبين اللواء الركن أبوبكر حسين سالم محافظ أبين من توجهات من الزيارة الميدانية لمشروع الطريق والتوجيه لمدراء عموم المديريات بتوفير مبالغ مالية تخصص لصيانة آليات المشروع وإصلاح الأضرار التي تعرض لها الطريق و إضافة إلى ماسبق هناك ضرورة لإسهام التجار ورجال المال والأعمال من أبناء يافع في الخارج وقد يكون التحدي كبير لكن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة ثم خطوات وعلى الجميع كلاً حسب تأثيره وموقعه  في الداخل والخارج  أن يولي هذا الموضوع كل الإهتمام وختاماً نقول ان إنجاز هذا المشروع هو الأمر الطبيعي الذي لأبد منه ليافع وأهلها

 

إنجاز الطريق سيسهم في إنهاء معاناة ممتدة منذ عقودطويلة

 

 عن أهمية وضرورة إعادة العمل في المشروع وجوانب أخرى تحدث الأخ الشيخ عادل عبدالله شيخ بن هيثم الشخصية الإجتماعية المعروفة  قائلاً:

طريق باتيس رصد معربان يعتبر مشروع حيوي وإستراتيجي لمديريات يافع الأربع خنفر وسرار ورصد وسباح الواقعة إدارياً في أبين والبالغ التعداد السكاني لهذه المديريات مايزيد عن 300الف نسمة تقريباً ومن شأن عملية إنجاز هذا الخط الحيوي أن يوجد ويربط بين يافع الساحل ويافع الجبل وكذا ربط مديريات يافع بعاصمة محافظة أبين وترابط محافظات أبين ولحج وعدن  إضافة إلى ماسيتحق لمديريات يافع الثمان من فوائد معيشياً وإجتماعياً وإقتصادياً وزراعياً  وبقية الجوانب 

اضافه الى ما سيتحقق لمديريات يافع الثمان نظراً لإرتباطهم بمديريات الدلتا معيشياً وإجتماعياً وإقتصادياً وزراعياً وكافة الجوانب الإستثمارية والتي ستتوسع مستقبلاً في حال   انجاز هذا المشروع وسيسهم إنجاز الطريق في إنهاء حالة الحرمان والمعاناة ليافع المعروف عنها الطبيعة الجغرافية التضاريسية الجبلية الوعرة وتحقيق حلم أبناء يافع   منذ عقود طويلة وتحديداً منذ مابعد تحقيق الإستقلال الوطني في 30نوفمبر 1967م وحقيقة يدرك أبناء أهمية التكاتف من أجل إعادة العمل في هذا المشروع الذي توقف قبل سنوات بعد أن كان ممولاً من قطر وبدأ العمل فيه عام 2008م وعن التوجهات اليوم نقول ان قيادة محافظة أبين ممثلة باللواء الركن أبوبكر حسين سالم محافظ أبين و الأستاذ مهدي الحامد نائب المحافظ الأمين العام والمجلس المحلي أبين ومدراء عموم مديريات يافع  إستشعروا المسؤولية بضرورة إعادة تأهيل الآليات التابعة للمشروع فنياً ومعرفة جاهزيتها التشغيلية ووجه المحافظ مدراء عموم مديريات يافع بضرورة الإسهام المادي للبدء في إعادة العمل في المشروع وصيانة الطريق   كبادرة طيبة كما أكد المحافظ بأنه سيتواصل مع الحكومة لتقدم مايمكنها تقديمه إضافة إلى تواصله مع الجهات المانحة بحثاً عن تمويل للطريق وختاماَ نقول ان على الجميع إستنهاض الهمم والعزائم على كل الأصعده والمستويات لإعادة بدء العمل في المشروع يجب طرق كل الأبواب للبحث عن مصادر تمويل داعمة لأستمرار تنفيذ العمل ورسالة يوجهها أبناء مديريات يافع الثمان إلى الحكومة والأخوة في التحالف العربي والجهات الدولية المانحة وأبناء يافع التجار ورجال المال والأعمال في الخارج للمشاركة والإسهام لرفع المعاناة عن أهالي يافع الذين يتوقون لرؤية هذا الحلم واقعاً معاشاً

 

العمل بأكثر من إتجاه من أجل المشروع

الأخ التربوي القدير والشخصية الإجتماعية الخيره والمعروفة الحاج/أحمد عبد عبدالله عضو لجنة  مشروع طريق باتيس رصد معربان  تحدث قائلاً :

 في البدء نشكر الله سبحانه وتعالى ثم الشكر موصول لمن كان سبب في إعادة الأمل بالعمل والحث على إستئناف مشروع طريق باتيس رصد معربان الذي له فترة  طويلة  متوقف بسبب ماعاشته أبين قبل سنوات من أحداث ومحطات وكذا بسبب  الأوضاع   الجارية   في البلاد ولانحب أن نطيل الكلام  فيما سبق وعن الجهود الطيبة التي بذلت وتبذل  والمساعي الحثيثة اليوم تجاه المشروع وخطوات بدء إستئنافه أقول واؤكد أن الكل يحمل هذا الهم والأمل بإعادة حركة سير العمل حسب الظروف والإمكانات المتاحة  ومن خلال خبرتنا ومعرفتنا بما يتطلب إليه المشروع  أقدم الشكر والتقدير لمحافظ أبين اللواء الركن أبوبكر حسين سالم ومدراء عموم  المديريات على تفاعلهم بإعتماد مخصص من مديريات خنفر وسرار ورصد وسباح إضافه إلى دعم المحافظ و أشكر دعم الأخ أبو زرعه المحرمي وكذا  رجال المال والأعمال الذين لن يتأخروا بإذن الله عند  بدء العمل وتحريك عجلة المشروع  ولنجاح هذا السعي في الوقت الحاضر اقترح أولاً  تجهيز معدتان (آليتان) أو ثلاث وبدء العمل في مسح الطريق الحالي حتى رهوة فلاحه من أجل تخفيف المعاناة  بسبب خراب الطريق  وثانياً  التواصل مع رجال المال والأعمال وأهل الخير لجمع التبرعات والبدء بالعمل في عقبة ثنهه وكذا ركب حطاط الذي يعتبر عقدة المشروع و ثالثاً  أنه ونظراً  لحجم تكلفة المشروع الباهضة والكبيرة  على مدراء العموم ومحافظ أبين رفع رسالة  لوزير الأشغال ورئيس الوزراء بمتابعة التحالف العربي لإعتماد المشروع حيث أن دولة قطر توقفت عن الدعم الذي كان قد بدأ عام 2008م  ولنجاح المشروع أيضاً  يجب أن يسير العمل بإتجاهان إتجاه حكومي وإتجاه جهد شعبي وبإذن الله إذا صدقت النوايا وتكاتفت الجهود وتوفرت الإرادة  سيتحقق هذا الحلم الذي انتظرناه طويلاً  وبالله التوفيق


شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

شاركنا بتعليقك